كن سببا في اسلامه

حقائق نموذجية للتخلص من حب الشباب

يؤثر حب الشباب على الكثير من الناس - أكثر من 90٪ من كافة المراهقين، وما يقرب من 50٪ من جميع النساء البالغات و 25٪ من الرجال البالغين. إنه يعبر خطوط الجنسين، فضلا عن الحدود الوطنية، وهو من الحالات الطبية الأكثر انتشارا في العالم.

علاج حب الشباب

قد يكون من الصعب علاج حب الشباب، إلا أنه في الحقيقة قابل للعلاج. نحن نعرف الآن أشياء أكثر من ذي قبل تساعدنا في السيطرة على هذه الحالة. السر في إدارة حب الشباب هو الوقاية، من خلال إيقاف هذه الحالة قبل أن تبدي أعراضا بصرية. بمجرد أن أن تعثر على العلاج الذي يساعدك في تحقيق ذلك، من المهم أن تتمسك به. حتى بعد اختفاء البثور، قد تحتاج لمواصلة العلاج لمنع عيوب جديدة من الظهور. كما ان البدء في العلاج في اقرب وقت تظهر فيه العلامات الأولى أمر حاسم. كلما أسرعت في معالجة حب الشباب كلما قل احتمال أن تعاني من تلف دائم لبشرتك. بطبيعة الحال، من أجل وقف حب الشباب، يجب علينا أولا معرفة ما هي أسباب ذلك.

أسباب وتأثيرات

خلافا للاعتقاد السائد، أسباب حب الشباب لا ترجع إلى سبب واحد، مثل ما تأكله، النظافة الشحصية، أو العمل بها. ولكن عن طريق مزيج من كل هذه العوامل تتداخل في التأثير تحت سطح بشرتك.
نصائح وحلول للتخلص من مشكلة حب الشباب بسرعة

وتبدأ البثور في التشكيل ما يقرب من 2-3 أسابيع قبل أن تظهر في الواقع على سطح الجلد الخاص بك. وهي تبدأ في بصيلات الشعر الدهنية، والثقوب الصغيرة المعروفة بالمسامات. في أعماق هذه المسامات تكون الغدد الدهنية الخاص بك. هذه الغدد تحتفظ بالدهون التي يتم إنتاجها بشكل طبيعي عن طريق الجلد، والمعروفة باسم الزهم. بما أن بشرتك تجدد نفسها، وخلايا الجلد القديمة لا تموت، وتنفصل. في ظل الظروف العادية، يتم تسليط هذه الخلايا تدريجيا، مما يفسح مجالا لبشرة جديدة طرية.

عملية النزع تختلف من شخص لآخر. بعض الناس تذرف الخلايا بالتساوي، في حين أن البعض الآخر لا. يتسبب الذرف المتفاوت للخلايا الميتة في أن تصبح لزجة، والتثاقل معا لتشكيل المكونات، مثل الكثير من الفلين في زجاجة.

هذه المسامات هي بمثابة مصائد للزهم و البكتيريا داخل المسام. حتى يتم تشكيل البثور نتيجة لمحاولة الخروج عبر الدهون. رغم عدم وجود سبب واحد بسيط لحب الشباب، فإن الحالة تتأثر بعوامل كثيرة، والتي هي خارجة عن سيطرتك. طريقة إنتاج خلايا الجلد للزهم يمكن أن تتغير طوال حياتك. التحكم في المعدل الذي تنتجه الهرمونات الزهم هو الحل بالنسبة للنساء على وجه الخصوص.

وقد أظهرت الأبحاث أن الجينات تلعب دورا كبيرا في تطوير واستمرار حب الشباب، حتى تاريخ عائلتك هو أداة تنبؤ قيمة كذلك. واحدة من أفضل الأسلحة في محاربة حب الشباب، هو المعرفة. إذا كنت تعرف ما هي الأسباب الكامنة وراء إصابتك بحب الشباب، فإنه من السهل عليك رعاية بشرتك ومنع البثور من الظهور. على سبيل المثال، البعض يتعرضون لحب الشباب بسبب الشوكولاتة، والبعض بسبب جفاف الجلد، والبعض الآخر يرجع إلى المواد الغذائية الدهنية. وهكذا، من خلال البقاء بعيدا عن الأسباب التي قد تؤدي إلى حب الشباب، يمكن للمرء أن يعيش حياة خالية من كل عيب نسبيا.
للمزيد من التفاصيل حول طرق علاج حب الشباب قم بزيارة الموضوع التالي: علاج حب الشباب

أرسل تعليقا واترك بصمتك

تنبيه: كافة المقالات في الموقع هي لأغراض إعلامية فقط، وينبغي ألا تستخدم كبديل للحصول على المشورة الطبية المتخصصة.
 
Top